JavaScript is not enabled!...Please enable javascript in your browser

جافا سكريبت غير ممكن! ... الرجاء تفعيل الجافا سكريبت في متصفحك.

-->

عاجل : إمكانية إطلاق سامي الفهري في عيد الفطر

خط المقالة


 أخبار متداولة عن لقاء جمع بين مديرة ديوان رئاسة الجمهورية بصاحب قناة الحوار التونسي "سامي الفهري"، خلال زيارة رئيس الجمهورية لسجن المرناقية يوم 19 مارس الماضي.

فماهي أبعاد لقاء مديرة ديوان الرئاسة بـ "الفهري" ؟ 

الفصول من 371 إلى 375 من مجلة الإجراءات الجزائية تسمح لرئيس الجمهورية بممارسة منح العفو الخاص بموجب تقرير من وزارة العدل، وهو مايحتمل أن يقوم سعيد بتنفيذه، بعد مراسلة والدة الفهري المطالبة بإصدار عفو رئاسي بحقه. 

من الوارد أن يلجأ "سعيد" لإصدار عفواً رئاسياً بحق "الفهري"، فبعد الأنباء التي انتشرت عن وجود إسم الفهري بقائمة العفو التي تم إصدارها بمناسبة عيد الاستقلال، إلا أنها ربما كانت بالونة اختبار  لرد فعل الشارع في حالة إعلان إسم الفهري بقائمة العفو الخاص بعيد الفطر المبارك. 

وفي حالة إصدار "سعيد" عفواً خاصاً عن "الفهري"، فسيقتصر الأمر على إطلاق سراحه فقط، دون محو الجريمة من بطاقة السوابق العدلية المحكوم عليه فيها بالسجن لمدة 8 سنوات، أو عملية إطلاق سراح مؤقت مع امكانية تحجير السفر عليهم لمواصلة النظر في قضاياهم والتي هي في الاساس قضايا مالية فقط. 

وكلا الأمرين سيكون عائقاً قانونيا أمام أي تعيين مستقبلي يقوم به "سعيد" لتقريب "الفهري" أو استخدامه كمحطة في المراحل القادمة.

مصدر : كرطاج نيوز

Commentaires
NomE-mailMessage